وقيل: "آله": أتباعه على دينه إلى يوم القيامة؛ روي ذلك عن جابر بن عبد الله رضي الله عنهما، واختاره بعض السادة الشافعية، وقال به كثير من علماء الحنابلة في مقام الدعاء خاصة وهم كما ذكر ابن الجوزي -رحمه الله تعالى-: " أنهم كالقرامطة، فإن القرامطة لما أرادوا الدخول على الناس، وأرادوا تقرير مذهبهم دخلوا على الناس من باب محبة آل بيت النبي -صلى الله عليه وسلم-، ثم بعد ذلك يغرسون في عقول أتباعهم أن أغلب آل البيت كفار، فإذا سئلوا: ما الدين الصحيح؟ قالوا: ما عليه الحكماء، ويقصدون بذلك مذهب الفلاسفة، إخوان الصفا الذي هو مذهبهم والذي هو كفر بواح"
ومنها: لما تميزوا به من قرب النبي صلى الله عليه وسلم، واتصال نسبه

آل بيت النبي صلى الله عليه وسلم

فبات الناس يدوكون ليلتهم أيهم يعطاها.

25
هل يوجد أحدٌ الآن من آل البيت ؟ وماذا عن ادعاءات كثيرين له ؟
والقول الرابع: أن آله صلى الله عليه وسلم هم الأتقياء من أمته, حكاه القاضي حسين والراغب وجماعة
من هم آل البيت
ومن أصول الرافضة في الإمامة: أ - أن هؤلاء الأئمة معصومون كعصمة الأنبياء
من هم آل بيت النبي صلى الله عليه وآله وسلم؟.. مفتي الجمهورية يوضح
الحمد لله ،،،، ذكر العلماء رحمهم الله تعالى في تحديد آل بيت النبي صلى الله عليه وسلم أقوالا ، فمنهم من قال : أن أهل بيت النبي هم أزواجه وذريته وبنو هاشم وبنو عبد المطلب ومواليهم ، ومنهم من قال أن أزواجه ليسوا من أهل بيته ، وقال البعض أنهم قريش ، ومنهم من قال أن آل محمد هم الأتقياء من أمته ، وقال البعض أنهم أمة محمد صلى الله عليه وسلم جميعاً
وأصلها باللغة الفارسية وهذه ترجمتها بنصه : هل الشيعة كفار فإن قيل: لو كانت الصدقة حراماً عليهن لحرمت على مواليهن، كما أنها لما حرمت على بني هاشم حرمت على مواليهم، وقد ثبت في الصحيح أن بريرة تصدق عليها بلحم فأكلته، ولم يحرمه النبي صلى الله عليه وسلم، وهي مولاة لعائشة رضي الله عنها
وأما مجرد الدعوى التي ليس لها مبرر : فلا ينبغي الاعتماد عليها ، لا في هذا ، ولا في غيره " انتهى لا تحرم الزكاة على كل الأشراف ، بل المنع والتحريم على " بني هاشم " منهم فقط ، وهم ذرية هاشم بني عبد مناف ، وهو الجد الثاني للرسول صلى الله عليه وسلم

المطلب الثاني: تعريف آل البيت شرعا

من حديث كعب بن عجرة رضي الله عنه.

الفتاوى
مَنْسَأَةٌ فِي الْأَثَرِ يَعْني : زِّيَادَة فِي الْعُمُرِ
من هم آل بيت النبي صلى الله عليه وآله وسلم؟.. مفتي الجمهورية يوضح
من هم آل البيت
قيل: هذا هو شبهة من أباحها لأزواج النبي صلى الله عليه وسلم